0 تصويتات
بواسطة (66.7k نقاط)

حكم موالاة الكفار، أوضحت مصادر التشريع الإسلامي الطريق الصحيح الذي يجب على المسلم إتباعه لضمان كسب الأجر والثواب من الله تعالى، وقد نهى الإسلام عن موالاة الكفار وإتخاذهم أولياء على المسلمين، وبينت المصادر الشرعية الحكم الشرعي في موالاة الكفار سواء من أهل الكتاب أو من غيره، وعلى المسلم الحرص على تطبيق ما أمر الله تعالى به المسلم من خلال فهم مصادر التشريع الإسلامي بشكل واضح، وفي خلال المقال سنوضح ما هو حكم موالاة الكفار.

حكم موالاة الكفار

في القران الكريم وردت العديد من الآيات القرانية التي أوضحت الطريق الصحيح الذي يجب السير عليه لضمان كسب الأجر والثواب من الله تعالى، حيث حذر الله تعالى المسلم من موالاة الكفار، وذلك في قوله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَكُمْ هُزُوًا وَلَعِبًا مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَالْكُفَّارَ أَوْلِيَاءَ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ﴾.

  • السؤال المطروح: حكم موالاة الكفار؟
  • الإجابة الصحيحة هي: موالاة الكفار بالموادة والمناصرة واتخاذهم بطانة حرام منهي عنها في مصادر التشريع الإسلامية

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك إلى اجابات، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...